أفضل 7 مواقع لحجز دومينات احترافية (استعراض وتقييم)

عملية اختيار الدومين المثلى ليست بالأمر البسيط، بل تتطلب فهمًا لبعض الجوانب التقنية التي سنقوم بمشاركتها معك في هذا الدليل الشامل. يُذكر أيضًا أن هذا التقييم قد تم إعداده استنادًا إلى خبرة فريقنا في مجال التجارة الإلكترونية، مع الاعتماد على مصادر موثوقة لتقديم المعلومات لزوارنا الكرام.

فريقنا يضع تحت مجهره كل الخدمات بحيادية تامة، ويتأكد من أن تقييمنا يعكس الحقيقة بكل شفافية. لذلك، قد تجد أسماءًا غير مألوفة قد ذُكرت في هذا السياق، إذ نسعى دائمًا لتقديم توجيهات مفيدة لكل من يبحث عن دومين احترافي لمشروعه عبر الإنترنت.

يقتصر هذا المقال على تسليط الضوء على المواقع الموثوقة التي يمكنك الاعتماد عليها لحجز دومين احترافي. وعلى عكس العديد من المدونات وقنوات اليوتيوب، يتجنب فريقنا التضليل والترويج لخدمات الاستضافة بدلًا من التركيز على المنصات المعتمدة من قبل ICANN لبيع النطاقات.

أفضل المواقع الموثوقة لحجز دومينات الاحترافية (مراجعة وتقييم):

في نهاية المطاف، نقدم لك أبرز المواقع الموثوقة لحجز دومينات احترافية، مع تقييم شامل للمميزات والعيوب، لتكون الخطوة القادمة في رحلتك نحو امتلاك دومين فعّال واحترافي أكثر وضوحًا وملاءمة.

1-NameCheap:

تُعد Namecheap من بين الخدمات البارزة في مجال حجز الدومينات الاحترافية، حيث تتمتع الشركة بخبرة تمتد لعقود، بالضبط منذ عام 2000. تُقدم Namecheap دومينات بأسعار معقولة، وهذا يعززها كونها تتيح للمستخدمين الاستفادة من خدمة WHOIS لحجب معلومات المالك دون أي تكلفة إضافية، مع توفير إمكانية تجديدها دون فرض رسوم إضافية.
إضافة إلى ذلك، تُقدم Namecheap خدمات إضافية مثل شهادات SSL وبريد إلكتروني احترافي بأسعار تنافسية. وتتميز الشركة بتوفير مهلة للمستخدمين تصل إلى شهر قبل أن تُطرح الدومينات في السوق في حال عدم تجديدها، مما يُعد ميزة حيوية للمبتدئين الذين قد يتجاهلون عملية التجديد بسهولة.
تتميز خوارزميات Namecheap بالمصداقية، حيث لا يتم رفع أسعار الدومين بشكل تكراري بناءً على عمليات البحث السابقة كما يحدث في العديد من الشركات الأخرى. واللافت للنظر هو أن Namecheap تُعد شركة موثوقة وتدعم مستخدميها في جميع الدول العربية، وهو ما يتميز عن Google Domains الذي سنتناوله في الأقسام اللاحقة من هذا المقال.
من بين النقاط التي يُعتبر فيها Namecheap، هو عدم توفير خدمة الدعم عبر الهاتف. لكن يجدر بالذكر أن الشركة تقديم خدمة عملاء سريعة التجاوب عبر الدردشة، حيث يمكنك التواصل مع أحد ممثلي الشركة في غضون دقيقتين عادة.
علاوةً على ذلك، تقدم Namecheap خدمات استضافة، ورغم أنني لا أنصح بتلك الخدمات، إلا أنه من الأمور المهمة عدم حجز الدومين واستضافتهما في نفس الشركة. هذا يعتبر خطأً شائعًا بين المبتدئين في مجال تصميم المواقع والتجارة الإلكترونية، حيث يمكن أن يضع امتلاك الشركة لكل بيانات مشروعك الإلكتروني تحت مخاطر الحظر أو فقدان البيانات في أي لحظة.
إذا كنت تبحث أيضًا عن خدمة استضافة جيدة لموقعك الإلكتروني، فأنا أنصحك بالتحقق من دليلنا السابق حول أفضل شركات استضافة المواقع الاحترافية، حيث توفر بعضها فرصة تجربة الخوادم مجانًا. شخصياً، أستخدم خدمات Namecheap لحجز وإدارة جميع الدومينات التي أمتلكها، والتي تتجاوز سبعين دومينًا حتى الآن. ويرجع هذا إلى امتلاكي لعدة مواقع وممارستي لتجارة الدومينات بصفة دورية على مر السنوات.

2-Porkbun:

تحظى شركة Porkbun الأمريكية، التي يتخذ مقرها في ولاية أوريجون، بمكانة بارزة في سوق النطاقات على الرغم من أنها تأسست للمرة الأولى في عام 2015. يعزى هذا النجاح إلى جودة خدماتها وتنافسية أسعارها، حيث استطاعت بسرعة كبيرة أن تكون واحدة من اللاعبين الرئيسيين في هذا القطاع.
من بين السمات المميزة لشركة Porkbun هو توفيرها لإمكانية البحث الجماعي عن النطاقات، مما يسهم في توفير وقت كبير للتجار أثناء عمليات البحث عن أسماء النطاقات ذات الصلة بالكلمات الرئيسية المستهدفة. وتتفوق أيضًا Porkbun في توفير تشكيلة واسعة من امتدادات النطاقات المحدودة (LTD)، مع توفير صيغ متنوعة تفوق على تلك المتاحة لدى معظم المنافسين.
تُقدم Porkbun أيضًا خدمة WHOIS مجانية، مما يضيف لقائمة ميزاتها الجذابة. ولا تكتفي الشركة بذلك، بل تعتمد استراتيجية تتمثل في تقديم تخفيضات على قيمة حجز النطاقات ذات الامتدادات العامة مثل com و net و org، وذلك بخفض قليل في السنتات بهدف إغراء المستخدمين.
ومع ذلك، يظهر المثال الوارد أدناه أن شركة Namecheap تتفوق بشكل واضح على Porkbun في جانب الأسعار، حيث يُظهر السعر المقارن لحجز نفس الدومين في نفس الوقت.
على النحو الشامل، يُظهر هذا النقاش أن كل شركة تأتي مع مجموعة فريدة من المميزات والخدمات. يُشجع الاستخدام العاقل للخدمات على تقييم احتياجاتك والاختيار بناءً على متطلبات مشروعك الخاص، مع مراعاة الأولويات والميزات التي تعتبرها هامة لتحقيق أقصى استفادة من تجربتك في عالم حجز النطاقات.
من بين التحديات التي تواجه شركة Porkbun يبرز تحدي خدمة العملاء الضعيفة، وخاصة بالنسبة للعملاء القادمين من العالم الثالث، حيث تتركز جهود الشركة بشكل رئيسي على التوسع في السوق الأمريكية. يعتبر هذا عائقًا لتقديم تجربة استخدام جيدة لهؤلاء العملاء الذين يعتمدون على دعم فعّال ومتفهم.
بالإضافة إلى ذلك، تظهر شكوى بعض المستخدمين حول خدمات الاستضافة التي تُقدمها Porkbun بأسعار مرتفعة نسبيًا، وهذا يأتي رغم القلة في الموارد المقدمة مقارنةً بالتكلفة. يُلاحظ أن هذا الأمر يظهر بشكل واضح عند المقارنة مع شركات تقديم الخدمات ذات السمعة السيئة، مثل بلوهوست.
علاوةً على ذلك، تتركز بعض الشكاوى التي تم رصدها خلال عملية التحقق حول قضية حذف الدومينات بدون إشعار مُسبق لأصحابها، مما يؤدي إلى فقدان حقوق المستخدمين دون تعويض. يعتبر هذا التحدي أمرًا جديرًا بالاهتمام، خاصةً عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على حقوق المستخدم وتوفير شفافية في جميع العمليات.
رغم هذه التحديات، يمكن اعتبار شركة Porkbun جديرة بالاستكشاف، خاصةً إذا كنت تعمل في مجال تجارة الدومينات. ربما تكون لديها القدرة على تقديم فرص لاستحواذ على بعض النطاقات الجيدة بأسعار تنافسية. يمكن للمستخدمين التوجه إليها بتوجيه الانتباه نحو جوانب الاستخدام التي قد تلبي احتياجاتهم بشكل ملائم وفعّال.

3-Google Domains:

 

في قائمة أفضل مواقع حجز الدومينات، يبرز اسم Google Domains الذي يتبوأ مكانة مميزة كواحد من أفضل الخيارات، وذلك بفضل جودة الخدمة والمصداقية التي تعود لشركة قوقل الرائدة. تم إطلاق نسخة التجريبة لهذه الخدمة في عام 2015، ومنذ ذلك الحين نجحت في جذب ملايين العملاء حول العالم. تتميز خدمة Google Domains بالبساطة والسرعة، مما يجعلها مثالية للمبتدئين الذين يرغبون في إنشاء موقع بسيط دون التعقيدات التسويقية.
معظم مستخدمي Google Domains يتنوعون بين المؤسسات والمواقع غير الربحية أو التعليمية، حيث تتناسب هذه الخدمة مع بيئة العمل الافتراضية التي تقدمها شركة قوقل لإدارة البيانات والبريد الإلكتروني من خلال Google Workspace. ومع أن خدمة حجز النطاقات من Google لا تدعم الدول العربية حاليًا، إلا أنه يمكن أن تصبح خيارًا متاحًا في المستقبل إذا تغيرت سياسة الشركة.
في 15 يونيو، أعلنت شركة Alphabet، المالكة لمحرك البحث جوجل، عن تخليها نهائيًا عن مجال الدومينات، حيث تم بيع خدمة Google Domains وكل الأصول ذات الصلة لشركة Squarespace في صفقة بلغت قيمتها 180 مليون دولار.
من بين الأسباب الأخرى التي يمكن أن تدعو إلى تفادي خدمات Google Domains هي الإعدادات المحدودة للدومينات والاستجابة البطيئة لخدمة العملاء مقارنةً بالمنصات الأخرى. يُشار أيضًا إلى أن تكلفة شراء الدومين من Google تعد مرتفعة، حيث يتجاوز سعرها المعدل الذي يقدمه المنافسون بنسبة تقارب 20% أو أكثر عند عملية التجديد.
تذكير بأهمية تسجيل الدومين لفترات زمنية طويلة، كـ 5 أو 10 سنوات، يعزز مصداقية الموقع، خاصةً في حالة التركيز على استراتيجيات التسويق عبر محركات البحث (SEO Marketing) أو عند إنشاء المتاجر الإلكترونية، حيث يكمن السر في تعزيز تصنيف الموقع في عيون محرك البحث Google.

4-Gandi:

تُعد Gandi من الروافد في مجال تسجيل النطاقات، حيث حازت على ترخيص ICANN منذ عام 1999، وهي تاريخ يعود إلى فترة قبل إطلاق العمالقة مثل نم شيب. يتذكر أي مُطوِّر مواقع من الجيل القديم بالتأكيد هذا الاسم، إذ كانت Gandi تتصدر المشهد بين عامي 2005 و2009. لكن مع مرور الوقت، أصبحت الشركة تُعتبر بديلاً مكلفًا بالمقارنة مع منافسيها مثل نم شيب وبورك بون، خاصةً أن الفارق في التكلفة قد يصل في بعض الأحيان إلى 30% عند حجز نفس الدومين.
تقدم Gandi مجموعة متنوعة من الحلول الإلكترونية بمستوى جيد، ولكن يُفضل استخدامها بحذر في حالات محددة، مثل العمل مع عملاء فرنسيين أو عندما يكون الاصرار عليها من قبل العميل.
من بين عيوب الشركة، يتضح أنها تُعرف بنفسها على أنها مقدمة لخدمات متكاملة، وهو أمر يتعارض بشدة مع الواقع. فعلى سبيل المثال، تقدم الخدمات الإضافية بأسعار مرتفعة، ولا تُقدم خصومات جيدة عند حجز أو تجديد الدومينات. كما أنها لا توفر بيئة عمل ملائمة للتجارة في مجال الدومينات، مثل سهولة تعديل الإعدادات بشكل تلقائي أو البحث عن الكلمات المستهدفة بشكل جماعي. وتُضاف إلى ذلك، تختلف قوانين حماية البيانات الشخصية والخصوصية بين الدول، مما يُجعل تسجيل المواقع في أوروبا، حيث تعتمد إجراءات مشددة، أمرًا غير مُستحسن. كل هذه الجوانب أسهمت في تراجع شعبية Gandi في معظم دول العالم، باستثناء فرنسا حيث تحظى بسمعة جيدة بين الشركات.

5-Namesilo:

 

تُعد نم سيلو أيضًا من بين الخيارات الجيدة، رغم أنها قد لا تحظى بشعبية كبيرة بين المستخدمين العرب. تتميز بميزة بارزة، وهي القدرة على عرض الإعلانات على صفحة الدومين (Domain Parking) في حالة عدم الاستخدام، ولكن يظل هذا أكثر كحيلة تسويقية من كونها ذات قيمة فعلية للعملاء. كيف يمكن أن تُحقق أرباحًا من دومين لا يعرفه أحد؟ خاصةً مع عدم توفر محتوى جاذب للزوار، ولذا تظل هذه الميزة مربحة فقط عند حجز الدومينات الشهيرة التي تحظى بالطلب. وعمومًا، يكون مُعظم هذا النوع من الدومينات مُعروضًا على منصات المزايدة، وليس متاحًا على مواقع الحجز، وهذا واضح في حالة Saudiarabia.com على سبيل المثال.
شركة Namesilo تكون مناسبة أكثر لحجز الدومينات بالجملة، إذ تُقدم خصومات جيدة ولكنها ليست الأفضل في السوق. يُذكر أن جميع مواقع حجز الدومينات عادةً ما تكون جاهزة لتقديم خصم إضافي في حالة شراء أكثر من 50 دومينًا دفعة واحدة، ولكن نسبة الخصم تتفاوت حسب سياسة كل شركة.

6-101Domain:

تُعد 101Domain من الأسماء البارزة في عالم بيع الدومينات، إذ تتمتع الشركة بخبرة طويلة في هذا المجال. الحفاظ على تقييم إيجابي ونسبة عالية من العملاء لأكثر من 17 عامًا ليس أمرًا سهلاً، خاصةً في مجتمع تطوير وتصميم المواقع الذي يتميز بالنقد الحاد. أي خطأ أو رفع غير مبرر للأسعار غالبًا ما يؤدي إلى حملات نقد شديدة، وفي بعض الأحيان إلى المقاطعة. تُقدم 101Domain خدمة عملاء جيدة ومقبولة، خاصةً في معالجة الطلبات الروتينية مثل تركيب شهادات SSL أو مساعدة في نقل الدومين.
ما قد لا يروق لي فيما يتعلق بشركة 101Domain هو اعتمادها رسومًا أعلى لحجز الدومينات، وعدم توفير خدمة حماية معلومات الاتصال (WHOIS Protection) مجانًا كما يفعل البعض الآخر.
بالإضافة إلى ذلك، تتضمن صفحة الخروج عند محاولة شراء دومين ترويجًا لخدمة Google Workspace واستضافة الشركة، وهو ما قد أراه استغلالًا للمبتدئين. يمكن للبعض الوقوع في فخ اختيار خدمات استضافة غير فعالة أو التورط في عقود طويلة لخدمات لن يحتاجون إليها، وذلك خاصةً أن فريق الدعم لا يتفاعل بسرعة مع طلبات الاسترجاع (Refund).
أيضًا، سياسة المستخدم التي تنتهجها 101Domain قد تكون مجحفة، حيث تتجنب الشركة تحمل المسؤولية المشتركة مع العملاء في بعض الحالات، مما يترك العميل في وضع قد يكون حساسًا، خاصةً فيما يتعلق بتجديد الاشتراكات وتأثير ذلك على استمرارية الموقع.

7-GoDaddy:

صراحة، تم الإشارة إلى GoDaddy فقط لأغراض التنمر، حيث إن الشركة تظهر بشكل سلبي في جميع خدماتها، بدءًا من حجز الدومينات حتى خدمات البريد غير المحترفة. يعجب الخبراء الجميع كيف يمكن للشركة أن تحقق أرباحًا جيدة، ولكن يعود ذلك بشكل أساسي إلى الميزانية الضخمة التي تستثمرها في حملات التسويق لتمويل حملات الإعلان. تدفع الشركة بشكل جيد للمسوقين عبر العمولة، مما يجعل معظمهم يتجاهلون تحذيرات المتابعين بشأن سوء جودة الخدمات. هذه الممارسة ليست جديدة بالنسبة لمن يسعى فقط للربح، حتى باستغلال المبتدئين الذين يفتقرون للخبرة، بدلاً من المساهمة في تقديم توجيهات موثوقة.
أحد أبرز طرق التسويق غير الأخلاقي التي تعتمدها GoDaddy تكمن في تقديم باقة متكاملة تشمل حجز الدومين والاستضافة، بالإضافة إلى إمكانية استخدام أداتها المكلفة لتصميم المتاجر الإلكترونية. أحذرك من الوقوع في فخ GoDaddy! إن نجاح التجارة الإلكترونية يبدأ بإنشاء المتجر بالطريقة الصحيحة، وهو أمر لن يحدث بدون استخدام إحدى منصات التجارة الإلكترونية الموثوقة والاحترافية. سبق لنا أن قمنا بتغطية هذا الموضوع بشكل مفصل في دليلنا، وندعوك لقراءته إذا كنت تخطط لإنشاء متجر إلكتروني من البداية.

أسئلة شائعة ومتداولة حول الدومينات

تخصص هذه الفقرة في الإجابة على أبرز استفسارات المبتدئين حول أسماء النطاقات مع شرح بعض الأساسيات حول طريقة عملها.

ما هو اسم النطاق للموقع؟

تعتمد عناوين المواقع على بروتوكولات IPv4 أو IPv6، وهي تتشكل من سلسلة طويلة من الأرقام أو الحروف لتحديد نطاقها على شبكة الإنترنت. يُعتبر اسم النطاق هو العنوان المختصر لأي خادم ويب على الإنترنت يستضيف موقعًا ما، ويُسهّل تذكره وكتابته بدلاً من استخدام العناوين الطويلة لبروتوكولات IPv. يُطلق عليه أيضا اسم الدومين ويحدد هامش الاستقلالية والإدارة أو التحكم في جزء من شبكة الإنترنت.

هل النطاق متاح؟

عدم استخدام الدومين من قبل أي موقع لا يعني بالضرورة أنه متاح للحجز، لذا يمكنك التحقق من توفر اسم النطاق (الدومين) عن طريق إجراء عملية بحث على إحدى مواقع حجز الدومينات. إذا كان متاحًا، ستقدم لك خيار تسجيله بالسعر السنوي، في حين ستتلقى إشعارًا بعدم توفره في حالة حجزه بالفعل من قبل مالك آخر. يُمكن أن يقدم الإشعار أيضا معلومات حول سعر بيعه في حالة عرضه للبيع من قبل المالك، مع إمكانية إرسال رسالة للمالك بخصوص نيته بيع الدومين أولاً.

كيف يمكن شراء دومين؟ الاستعلام والفحص

إليك أهم الخطوات الضرورية للاستعلام عن دومين وفحصه، للتأكد من توافقه مع المعايير القانونية والتقنية التي يتطلبها إنشاء موقع إلكتروني احترافي.
1. اختيار اسم دومين قصير وسهل التذكر.
2. تجنب استخدام الأرقام والحروف المكررة وعلامات الترقيم.
3. جعل اسم الدومين سهل الكتابة والنطق.
4. اختيار امتداد .com الذي يُعتبر الأفضل.
5. التأكد من عدم انتهاك أي حقوق ملكية.
6. الاطلاع على سجل الملاك السابقين لاسم الدومين عبر البحث في منصة WHOIS.
7. مراجعة أرشيف استخدام الدومين على موقع Archive.org.
8. التحقق من توافره بسعر مناسب.
9. حجز باقي امتدادات دومين .org و .net لمنع أي منافس من استغلالها.
10. تسجيله مع شركة موثوقة وذات مصداقية.
11. تفعيل حماية الخصوصية WHOIS Protection للتخلص من المتطفلين.

كم هو سعر شراء دومين؟

عند التفكير في شراء دومين، يتبادر إلى الذهن الاستفسار حول التكلفة المتوقعة. تتراوح تكلفة شراء الدومين تقريبًا ما بين 10$ إلى 20$ سنويًا، ويمكن أحيانًا أن يكون هناك تباين في الأسعار على مواقع المزادات المخصصة لتجارة الدومينات الفريدة. يؤثر على هذه التكلفة العوامل المتعددة، بدءًا من شركة التسجيل ونوع الامتداد وصولاً إلى الخدمات الإضافية مثل حماية WHOIS وحصول على شهادة SSL.

كيف يمكنني معرفة مالك الدومين؟

البحث عن مالك الدومين يمكن أن يتم من خلال العديد من الطرق. يمكنك الوصول إلى قاعدة بيانات موقع WHOIS أو ICANN Lookup للتحقق من معلومات المالك. كما يمكنك متابعة صفحات الموقع التعريفية للحصول على مزيد من التفاصيل. الخيار الآخر هو التواصل المباشر مع المالك عبر البريد الإلكتروني الذي يظهر في صفحة الموقع.

كيف يمكنني معرفة متى ينتهي الدومين؟

عندما يتعلق الأمر بمعرفة متى ينتهي الدومين، يجب أن نتفهم أنه لا يتم شراء الدومين بشكل نهائي، بل يمكن فقط استئجاره لفترة زمنية. يمتد عقد الاستئجار عادة لسنة كحد أدنى ويمكن أن يصل إلى 10 سنوات كحد أقصى. هذا ينطبق على جميع دومينات الامتدادات العامة مثل .com و .net و .org. حتى الشركات الكبيرة مثل فيسبوك وتويتر تستأجر دوميناتها من شركات تسجيل النطاقات المعتمدة من قبل ICANN. يمكنك التحقق من تاريخ انتهاء الصلاحية لدومين معين عن طريق زيارة موقع WHO.IS المتخصص.

كيف يمكن الحصول على دومين مجاني؟

في عالم التقنية، يعد الحصول على دومين احترافي مجانيًا أمرًا تقنيًا صعبًا، حيث إن الشركات المسجلة للدومينات تحصل على دخل محدود يتراوح من دولار إلى دولارين فقط عندما يتم دفع الاشتراك السنوي البسيط، والذي قد يكون حوالي 10 دولار على سبيل المثال. يكمن الدخل الرئيسي لشركات حجز الدومينات في بيع الخدمات الإضافية مثل شهادات SSL، وخدمات الاستضافة، والبريد الإلكتروني المميز، وأدوات إدارة المحتوى. لذا، يجب أن تكون حذرًا من إعلانات شركات الاستضافة التي تعرض دومينات مجانية، حيث قد تكون محاولات احتيال، حيث تستغل سذاجة المبتدئين لبيع باقات استضافة محدودة الموارد بتكلفة باهظة. إذا كنت تصر على فكرة الحصول على دومين مجاني، فقد جرب تسجيل دومين بامتداد .tk، والذي يوفر لك دومين بدون دفع مقابل، ولكن يكون محدود القيمة، وربما لا يساعدك في بناء موقع احترافي. امتلاك دومين مجاني يعتبر واحدًا من الخدع الشائعة في مجال التجارة الإلكترونية، ويشبه في مستوى السذاجة مواقع الربح من مشاهدة الإعلانات بدون أي مجهود.

الختام:

الدومين يعتبر مرآة للمشروع أو العلامة التجارية، لذا يجب عليك الحرص عند حجز دومين احترافي يتناسب مع أهداف ورسالة الموقع. كما ينبغي مراعاة التكاليف المتعلقة مثل تكلفة الشراء، ورسوم التجديد، والخدمات الإضافية. الآن حان دورك للمساهمة في تنوير مجتمع التجارة الإلكترونية العربي من خلال مشاركة المقال، ويسعدنا أيضًا استقبال أسئلتك في قسم التعليقات أو التواصل معنا مباشرة.

 

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *