تحليل الوضع: ما هي الاختلافات بين نسب “Facebook Lookalike Audiences”، وما هو الخيار الأفضل لتعزيز أرباحك؟

في حالة رغبت في تعزيز أرباحك، هل تتساءل عن السبل الأمثل لتحقيق ذلك؟

الجواب يكمن في مضاعفة مبيعاتك!

وكيف يمكن أن تحقق ذلك؟

ببساطة، عبر مضاعفة عدد زبائنك!

هنا يظهر لنا مبدأ “Facebook Lookalike Audiences”، حيث تتيح لك منصة فيسبوك استفادة من مجموعة ضخمة من المعلومات للعثور على أشخاص يتشابهون بشكل كبير مع زبائنك. وهذا يساعدك في استهداف أفراد مهتمين بما تقدمه وبالتالي تحقيق أرباح متزايدة.

ومع ذلك، عندما تقوم بإنشاء “Facebook Lookalike Audiences”، ستجد نفسك أمام عدة خيارات، تبدأ من 1% وتصل إلى 10%…

هنا ينشأ الارتباك، حيث قد لا تكون على دراية بالفارق بين هذه النسب وما هي القيمة الأمثل بالنسبة لك!

اليوم، سنساعدك في فهم الاختلافات بين كل “Lookalike Audiences”…

وتجاهلًا للتعقيدات، سنعتمد على دراسة حالة قامت بها شركة “Adespresso”. حيث قاموا بتخصيص مبلغ 1500 دولار في حملات إعلانية مختلفة لكل فئة، بدءًا من “Lookalike Audiences 5%”، وصولاً إلى “Lookalike Audiences 1%” و”Lookalike Audiences 10%”.

 

على أي حال، قبل أن نغوص في التجربة، لنفهم بعناية تامة مفهوم “Facebook Lookalike Audiences” ونحدد الاختلافات بين كل تلك النسب المُحددة كـ “1%”، “2%”…”10%”.

كما تعلمون، أصبحت خوارزميات فيسبوك وجوجل تعتمد بشكل كبير على الذكاء الاصطناعي، حيث أصبحت قادرة على العثور على أشخاص يشبهون زبائنك بشكل لا يصدق. غالباً، يعتمدون على اهتمامات زبائنك مثل “الهوايات، الوضعية العائلية، الحالة المالية…” للعثور على أشخاص يشاركونهم نفس الاهتمامات.

نفترض، إذاً، أنه كلما كانت القيمة المُعينة بالنسبة المئوية أقل، كلما ازداد التشابه بشكل أكبر بين الجمهور الذي سيتفاعل مع إعلاناتك وجمهورك الأصلي. وبشكل عام، كلما كانت النسبة أقل، كان ذلك أفضل!

التجربة تأتي على النحو التالي:

قامت شركة “Adespresso” بتنفيذ ثلاث إعلانات لمدة 14 يومًا لفهم أي من “Facebook Lookalike Audiences” ستمكنها من تحقيق أفضل تحويلات بأقل تكلفة.

ولضمان دقة “اختبار A/B”، قامت الشركة بترك الإعلان كما هو، دون تغيير في محتواه، الشيء الوحيد الذي تم تغييره هو الجمهور المستهدف “Lookalike Audience” الذي نرغب في اختباره. وبذلك، سيتم استخدام نفس الإعلان لمدة 14 يومًا بتكلفة 35 دولار يوميًا في كل نسبة مئوية.

كما يمكن ملاحظته، تتضمن الإعلان نقطة جذب مهمة وهي زر التحميل، حيث كانت الشركة تسعى إلى جذب المزيد من “التسجيلات” أو ما يُعرف بـ “Lead”. عندما يقوم أي فرد بالنقر على “تحميل”، يظهر له نافذة تلقائية، وبالتالي، تقوم فيسبوك بفرض تكلفة على الشركة مقابل كل “Lead”.
هذه الإستراتيجية ليست فقط ترويجًا للإعلان، بل تعتبر أيضًا وسيلة فعالة لاستهداف الجمهور المهتم وجعلهم يتفاعلون بشكل مباشر من خلال التحميل. وهو أمر يتيح للشركة تحقيق أهدافها وجذب المستخدمين الذين يظهرون اهتمامًا بما يقدمونه.
بهذه الطريقة، يمكن للشركة الاستفادة من قوة الإعلان وتحويل الانتباه إلى إجراء فعلي، وبالتالي، تكوين جمهور نشط يسهم في تعزيز النجاح العام لحملتها الإعلانية.
في النهاية، عندما يقوم الشخص بإدخال بياناته والنقر على “Submit”، تحصل الشركة على بريد العميل وفي المقابل، يحصل العميل على الكتاب.
والآن حان الوقت لاستكشاف تجربة “Facebook Lookalike Audiences”. كما تعلمون، لإنشاء “Lookalike Audience”، نحتاج إلى بيانات سابقة نمتلكها لتقديمها لفيسبوك، مما يساعدها في البحث عن أشخاص مشابهين.
وهذا بالضبط ما قامت به شركة “Adespresso”، حيث اعتمدت على قائمة بريدية كانت تمتلكها لزبائن قاموا بالشراء منها. بالنسبة للموقع الجغرافي، قررت الشركة الركز على البحث عن أشخاص مشابهين لزبائنها في الولايات المتحدة الأمريكية فقط.
والآن، نأتي إلى النتائج. كما تعلمون، تم استهداف 3 فئات من “Facebook Lookalike Audiences” وهي “1%”، “5%” و “10%”، وكانت النتائج كالتالي: في النسبة المئوية الصغيرة 1%، تم العثور على أكثر من 2 مليون شخص في الولايات المتحدة الأمريكية يشبهون زبائن الشركة.
ننظر إلى النسبة المئوية 5%، حيث كان الجمهور الذي تم العثور عليه يفوق بكثير مليوني شخص (كما أشرنا في البداية، يظهر أن كلما زادت النسبة، انخفضت نسبة التشابهات وبالتالي تظهر لك جماهير أكبر).
هذه النتيجة تُظهر بوضوح الفارق الكبير في حجم الجمهور الذي يشبه زبائن الشركة عند استخدام نسبة 5%. إذ يمكن أن تكون هذه النسبة هي الخيار الأمثل للشركة لاستهداف جماهير أوسع وتنويع قاعدة الجمهور، مما يفتح أفقًا جديدًا لتحقيق نجاح إعلاني أوسع وزيادة الفاعلية في التفاعل مع العملاء المحتملين.
نلقي نظرة على النسبة المئوية 10%، والتي أظهرت أن الجمهور الذي تم العثور عليه يتسم بحجم هائل جداً (كما نوهنا سابقاً، يتضح أن زيادة النسبة تؤدي إلى ازدياد كبير في حجم الجمهور).
هذه النتيجة تبرز بوضوح القدرة الكبيرة لنسبة 10% في جذب جمهور ضخم. إنها خيار ممتاز للشركة إذا كانت تهدف إلى الوصول إلى جمهور أكبر وأكثر تنوعاً. فبزيادة نسبة التشابه، يتيح لك “Facebook Lookalike Audiences” استهداف فئة واسعة من الأفراد الذين يشبهون زبائنك الأصليين.
باستخدام نسبة 10%، يمكن للشركة أن تتيح لنفسها الفرصة للتواصل مع شرائح جديدة من الجمهور، مما يفتح آفاق جديدة لتوسيع نطاق تأثير حملاتها التسويقية وتعزيز تواجدها في ساحة المنافسة.
بشكل عام، كانت النتائج متوقعة وتلخص التكلفة النهائية لكل تحويلة في إطار تجربة “Facebook Lookalike Audiences” كما يلي:
  • في فئة “1% Lookalike Audience”، كلف الحصول على تحويلة الشركة مبلغ 3.748 دولار.
  • بالنسبة لـ “5% Lookalike Audience”، كانت تكلفة الحصول على كل تحويلة تقدر بمبلغ 4.162 دولار.
  • أما فيما يتعلق بـ “10% Lookalike Audience”، فكانت التكلفة للحصول على تحويلة تبلغ 6.364 دولار.
تلك الأرقام تعكس لنا أن توجيه الإعلانات نحو فئات معينة من “Lookalike Audiences” قد يتسبب في تباين في التكاليف. وفهم هذا التباين يمكن أن يساعد الشركة في تحديد الفئات الأكثر فاعلية وكفاءة من حيث التحويلات، وبالتالي، تحسين استراتيجيتها التسويقية لتحقيق أداء أفضل واستثمار أمثل لميزانيتها الإعلانية.

 

هذا المقال مأخوذ من مصدر موثوق، ألا وهو AdEspresso، والذي أوضح بشكل وافٍ النتائج المتوقعة لتجربة “Facebook Lookalike Audiences”.
كما يظهر، فإن تكلفة الحصول على تحويلة في “10% Lookalike Audience” أعلى بنسبة 70% مقارنة بـ “1% Lookalike Audience”.
تستنتج التجربة أن النسبة المئوية لـ “Lookalike Audience” تؤثر بشكل كبير على حجم الجمهور والتكلفة. عندما تكون النسبة أعلى، يكون الجمهور أكبر والتكلفة أعلى، في حين يكون التشابه أقل. وعلى الجانب الآخر، إذا كانت النسبة أقل، يكون الجمهور أصغر ولكن التشابه أكبر، مما يؤدي إلى تحويلات أرخص.
ولكن، لم يتوقف الأمر هنا، بل قامت الشركة بمقارنة “Facebook Lookalike Audiences” بين الهواتف والحواسيب، محللة النتائج مع مرور الوقت. إذا كنت مهتمًا بـ “Lookalike Audiences”، يُنصح بقراءة التجربة الكاملة المتاحة عبر الرابط المقدم.
في الختام، يتبين أن عند إنشاء “Facebook Lookalike Audiences”، يُفضل جعل النسبة صغيرة للتأكيد على جودة العملاء. وعندما تسعى لتوسيع نشاطك التجاري، يجب أن تكون النسبة قريبة من 2% لضمان استهداف عملاء ذوي جودة. كما يُشدد على أهمية أن تكون القائمة التي تُعمل عليها كبيرة للحصول على نتائج دقيقة وفعّالة.
إذا كنت تبحث عن معلومات أكثر وفرص للتشاور حول حملاتك الإعلانية على فيسبوك أو متجرك الإلكتروني، يمكنك الاشتراك في قائمتنا البريدية للحصول على معلومات حصرية تساعدك في تحقيق نجاحات أكبر وزيادة الأرباح. ولا تتردد في طرح أي استفسار في التعليقات، حيث يقدمون فرصة للحصول على إجابات مباشرة وشخصية.

#تاجرنا

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *